كندة علوش

كشفت الممثلة السورية ​كندة علوش​، أنها شعرت بالخوف الكبير بعد أن ولدت طفلها الأخير.

وأكدت كندة علوش، خلال مداخلة هاتفية في برنامج “كلمة أخيرة” مع الإعلامية ​لميس الحديدي​، أن جهلها ببعض الأمور، جعلها تشعر بالرعب بسبب الولادة المبكرة، فهي لم تكن على دراية بأن الولادة المبكرة أمر طبيعي في بعض الحالات، لكن مساندة الناس طمأنتها.
وأضافت علوش، أن وجود ابنها في الحضانة بسبب ولادته المبكرة، جعلتها تعيش بحالة قلق فوق الرعب، وذلك لأن ابنها بعيد عنها، وقالت: “أي أم نفسها ابنها يكمل معاها مشوار الحمل لآخره، لكن وجود ابني في الحضانة كان مؤلم، وكان ممكن أطل عليه ربع ساعة مرة الصبح ومرة بالليل فقط، وطول ما أنا نايمة كنت خايفة وقلقانة عليه، وهو حاليا في البيت والدكاترة طمنونا”.
يُشار الى أن كندة علوش تواجدت في الأيام الماضية في مهرجان فينيسيا السينمائي الدولي في عرض ” ​فيلم نزوح​” مع سامر المصري، وقد تواجد برفقتها زوجها الممثل المصري ​عمرو يوسف​.

 

عن admin

شاهد أيضاً

رانيا يوسف مع سمية الخشاب

بعد سلسلة اعتذارات متتالية من بعض النجمات عن عدم المشاركة في فيلم “التاروت” الذي تعود …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.