لمى الرهونجي زوجة يزن السيد ترد على منتقديها

ردت عارضة الأزياء لمى الرهونجي على الانتقادات التي طالتها والدعوات التي وجهت لها بالاعتزال بدعوى أنها أصبحت عجوز.

فأكدت الرهونجي في منشور رصدته منصة تريند أنها لا ترى نفسها عجوزاً، متسائلة عن السن الذي يعتبر بداية لهذه المرحلة.

وأضافت أنها مستمرة في عملها ونهج حياتها الحالي وأنها لن تتخلى عن مهنة عرض الأزياء، حتى بعد 10 سنوات قادمة.

ورأت أنها ما زالت شابة وجميلة ومن المبكر جدًا أن تعتزل كما يُطالبها البعض، مشيرة إلى أنها مهتمة كثيراً بشكلها وصحتها.

فكتبت زوجة السيد عبر حسابها: “أي عمر بتحسوا الوحدة لازم تعترف إنها صارت عجوز وتحط النظارة وكبكوبة الصوف والعكازة؟”.

وأكملت: “أنا عم ينصحوني اعتزل من هلأ.. بس أنا حاسة لسا معي ١٠ سنين.. انتوا شو رأيكم؟ ايمتا عمر الختيرة بيبلش؟”.

كما وأردفت لمى الرهونجي بالقول: “أنا بقول لـ يلي عم يقلي عجوز.. يا ريت توصلوا لعمري وتحافظوا على حالكم متلي”.

وأشارت إلى أن الكثير من العارضات والمغنيات الأكبر منها سناً مستمرات في عملهن، ومنهن الممثلة والمغنية الأمريكية جنفير لوبيز.

ولفتت إلى أنها تصغر لوبيز الملقبة بـ “جاي” بسنوات، مردفة بالقول: “بس توقف جنيفر لوبيز نط بعدها بـ ١٠ سنين بفكر”.

العديد من المتابعين شجعوا الرهونجي على رأيها، مشيرين إلى إمكانية أن تستمر في العمل وتقدم الأزياء لبنات جيلها مدى حياتها.

ولفتوا إلى أن الاستمرار في العمل والنشاط يبقي الصحة الجسدية والنفسية متماسكة، على خلاف تأثيرات حياة التقاعد والتوقف عن العمل.

 

عن admin

شاهد أيضاً

777

 ليلى علوي تسحر متابعيها بهذه الإطلالة  في اطار مشاركتها في مهرجان الأمل السينمائي الذي تعقد …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.