أحمد سعد يعلن اعتزاله

قال الفنان أحمد سعد، إنه يعمل على تحضير لرقصة جديدة على غرار رقصات أغانيه التي شاركها مع جمهوره في الفترة الماضية.
ودخل سعد في تحدٍ مع الفنان أحمد حلمي بعد إطلاق فيلم “واحد تاني”، بالإضافة إلى مشاركة سعد مع أحمد مكي في مسلسل “الكبير أوي 6” برقصة في حفل مهرجان المزاريطة في الحلقات الأخيرة.

وأضاف أحمد سعد خلال استضافته في برنامج “الحكاية” الذي يقدمه الإعلامي عمرو أديب عبر فضائية MBC مصر: “أحضر رقصة جديدة أعتزل بها الرقص وسوف تكون الأخيرة”.

وكشف أحمد سعد أن الرقصة الجديدة من المقرر أن يكون اسمها “وسع وسع”، وأشار إلى أنها من تصميم مصممة الرقصات خديجة، وشارك سعد كلمات الأغنية مع جمهوره: “وسع وسع، مين اللي جاي، يستنى دوره جاي، أهلا باللي عايز، سيبوه أنا عايزه حي”.


وكشف سعد عن مأساة مر بها بعد تسريب رقمه، وقال: المشكلة أني لقيت حوالي 11 ألف و600 رسالة على حسابه على تطبيق الواتساب، وفي واحدة كلمتني 36 مرة ورا بعض لدرجة أني قلـ*ـقت عليها لأن دي مكالمات حد عامل حـ*ـادثة، وكل واحد بيكلمني عامل اسم مستعار غريب، وأنا مقدرتش أعمل حاجة وتليفوني انهار، وغيرت هاتفي، وطلعت غصب عني قلت يا شعب مصر الحبيب والأخوة في الدول العربية بتكلموني ليه”.
وأوضح أحمد سعد أنه لم يتوقع نجاح تحدي الرقص “صدقيني لو بإيدي” قائلا : “أغنية سايرينا يا دنيا من فيلم من أجل زيكو تم طرحها وقت نجاح أغنية الغزالة رايقة، وفي البداية لم تحصل على نسبة استماع كبيرة، لكن بعد ذلك الناس يبحثون عن الأغنية الجميلة بدون دعاية”.

وعن السخـ*ـرية التي تعرض لها سعد عقب نشر مقطع فيديو لأغنية سايرينا يادنيا، قال: ولقيت الأغنية بتطلع قلت لازم أدعمها بفكري، رحت داخل تيك توك وعملت الرقصة، والجمهور في البداية اعتقدوا أن أغنية للصم والبكم بسبب الإشارات المعبرة عن الكلام، وبدأ يظهر كوميكس عنها مضحك جدا، وحققت مليون مشاهدة في أول 6 دقائق، وفي أول ربع ساعة حققت مليوني مشاهدة”.
وطرح سعد أغنية “عليكي عيون” منذ أسابيع عدة على يوتيوب وحققت الأغنية نجاحاً كبيراً، وقال “أما الشخص يشتغل ويلاقي نجاحات بيعرف قد ايه أنه كان كسول، أما الواحد كان بيلاقي نفسه كسول كان بيكون عنده مبررات، ويقول مثلا الدنيا مش بتديني وعندي مشاكل، وأنا اكتشفت أني كسول جداً”.

وتابع: “الشخص هو اللي غلطان لازم يشوف مشكلته ايه ويركز عليها ويحلها ويطور من نفسه، وأنا بقيت حريص على أن أقدم محتوى يليق بفني وأنا فعلًا اتغيرت وبقيت عارف ما يضرني وما ينفعني”.

ويرى أحمد سعد أن التنظيم جزء من الإبداع، وأن الوصول إلى أن يصبح ضمن المحتوى الأكثر رواجاً على الإنترنت خطير، لأنه قد يكون “الترند” سلبي، وأشار إلى أنه كان يعتقد منذ الصغر أن العشوائية جزء لا يتجزأ من الإبداع ولكنه اكتشف أن التنظيم أساس النجاح والتفوق، لذلك بدأ ينظم خطواته.

عن admin

شاهد أيضاً

الفنانة دنيا سمير غانم

أعتقد الجميع أنه من محبى النجوم، وتميز بزيه الصعيدي، وأراد رؤيتهم أو التقاط صور تذكارية …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.