إنجي خوري ترد على منتقدي طلب زواجها

عادت الفنانة السورية إنجي خوري، إلى إثارة المزيد من الجدل مجددًا، بردها على منتقدي طلبها الأخير بالزواج من الفنان الأردني المعتزل أدهم النابلسي.

وخلال الساعات الماضية، حيث تصدر اسم إنجي خوري موقع البحث العالمي “غوغل” ومنصات التواصل الاجتماعي المختلفة، بعد تأكيدها على أنها سوف تتوب وترتدي الحجاب إذا وافق أدهم النابلسي على الزواج منها.

وجاء هذا الطلب المريب، بعد ظهور أدهم النابلسي، مؤخرًا في مقطع فيديو وهو يتلو الآيات القرانية بصوته، بعدما أعلن اعتزاله اعتبارًا من 20 ديسمبر/كانون الأول عام 2021 من خلال مقطع فيديو نشره عبر حسابه الشخصي على موقع تبادل الصور والفيديوهات “إنستغرام”.

إنجي خوري تطلب أدهم النابلسي للزواج:
إثارة الجدل بدأت اعتبارًا من مساء الخميس 12 مايو/أيار الجاري، عندما نشرت إنجي خوري مقطع فيديو تطلب فيه الزواج من الفنان المعتزل أدهم النابلسي.

وما هي إلا ساعات معدودة من نشر الفيديو، حتى تصدرت إنجي خوري التريند، واعتلى اسمها محركات البحث في جميع مواقع التواصل الإجتماعي بسبب نشرها للفيديو.

وأثارت إنجي خوري الجدل بكلماتها التي أكدت من خلالها التوبة وارتداء الحجاب بعد موافقته على الزواج منها.

وتجدر الإشارة إلى أن إنجي خوري، واسمها الحقيقي “نجوى خليق الله”، واحدة من الشخصيات الأكثر إثارة للجدل على منصات التواصل الاجتماعي.

وقالت إنجي خوري خلال مقطع الفيديو: “تعرفوا إذا أدهم النابلسي بيتزوجني أنا بتحجب وبلبس خمار، وأروح أصلي، وبتوب وماراح استخدم التليفون حتى، بس يتزوجني، يؤبرني ما أجمله، أدهم تقبل تتزوجني”، وأضافت: “بيقولوا إذا الشيخ اتزوج واحدة لبسها مفتوح وثابت بيدخل الجنة، ما بدك تدخل الجنة، بليز اتزوجني”.

إنجي خوري ترد على منتقدي طلب زواجها من أدهم النابلسي:
وردت إنجي خوري، على الانتقادات التي تعرضت لها، بعد طلبها الزواج من الفنان اللبناني المعتزل أدهم نابلسي، في وصلة إثارة جدل جديدة، بعدما ظهرت إنجي خوري في فيديو عبر حسابها الخاص على موقع التواصل الاجتماعي “إنستغرام”، تؤكد فيه أنها عند طلبها للزواج من أدهم نابلسي، ولا تمزح مثلما ظن البعض.

وقالت إنجي خوري في الفيديو الجديد: “بتكتبوا وبتحكوا إني اتمسخرت على الدين وحكيت على الدين، لكن في حياتي لا عمري فت على الدين ولا السياسة، وبالنسبة لأدهم نابلسي ما كنت بتمسخر ولسة عند كلامي وأريد الزواج منه”.

وتابعت: “بالنسبة لأدهم نابلسي ما كنت عم بتمسخر، أنا جد عم بحكي، أبدا ما كنت عم بتمسخر”.

ونشرت مقطع فيديو للقاريء السعودي مشاري راشد وهو يتلو قوله تعالي: “وهو الذي يقبل التوبة عن عباده، ويعفو عن السيئات ويعلم ما تفعلون”.

إنجي خوري المثيرة للجدل:
يشار إلى أن إنجي خوري، اسمها الحقيقي، نجوى إبراهيم خليق الله، ولكنها تحمل اسم إنجي خوري على منصات التواصل الاجتماعي المختلفة التي لا تظهر إلا من خلالها.

وُلدت إنجي خوري في 12 أكتوبر/تشرين الأول عام 1998، وتحمل الجنسية السورية الجنسية، لديها شقيقان، وهما أحمد وإسماعيل، وكانت لها العديد من التصريحات الجريئة عن طفولتها وما عانته على يد والدها من ضربها في الصغر.

وفي السنوات الأخيرة، أثارت الجدل بعدما وجهت أصابع اتهام إلى الفنانة اللبنانية نانسي عجرم بسرقة لحن أغنية ” يلا نولعها”.

وسبق أن ألقت الجهات الأمنية الإماراتية القبض عليها منذ سنوات بسبب نشرها لصور خارجة، وتم إعادتها إلى سوريا، وتدعي بأنها تم خطفها على يد الفنان آدم والفنانة قمر بسبب بعض الخلافات بينهم، مما دفع الفنانة قمر لرفع قضايا ضدها وصلت إلى المحاكم.

ويشاع عنها على مواقع إخبارية وخلال منصات التواصل الاجتماعي أن رصيدها في البنك يصل إلى 8 مليون ليرة سوري.

قدمت اعتذارها عن بعض مقاطع الفيديو التي قدمتها، وأرجعت هذا إلى عدم تعلمها، وعدم وجود أي شخص ينصحها لأنها تعيش وحيدة، وتصف نفسها يأنها فنانة استعراضية جذابة، وتعتبر ذاتها بأنها ضحية والدها وأمها.

عن admin

شاهد أيضاً

جراحة عاجلة لأنغام .. وهذه التفاصيل

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.