وأصدرت المسابقة بياناً بهذا الشأن قالت فيه: “إن تامر المتعدد المواهب الذي صاغ ألبومات وأغنيات وأفلاماً تصدّرت الترتيب في مصر والشرق الأوسط، سيجلب دعماً لمبادرة التسابق الهادفة من أجل الكوكب، والتي تبدأ في عام 2022 في بيئة صحراوية مبهرة”.
وأضاف البيان: “يتمتع تامر بمسيرة مهنية مليئة بالإنجازات، وقد حقّق أرقاماً فلكية تخطت 2.5 مليار مشاهدة عن مجمل أعماله المعروضة على منصة “يوتيوب””.
وعلق تامر على إختياره وقال:”إن سباقات “إكستريم إي” مثيرة للغاية وأشعر بالفخر لتولي هذا المنصب الجديد”.
وأضاف:”معاً نتشارك لرؤية مستقبل مستدام لأطفالنا يحمي البيئة. تهدف “إكستريم إي” إلى تثقيف جماهير جديدة حول كيفية تأثير تغيّر المناخ في المناطق التي نتسابق فيها، والحلول التي يمكننا تبنّيها، ويجب أن نكون جزءاً منها بحيث نتحمل جميعاً المسؤولية العالمية. أشعر بشغف حيال هذه الأهداف، وأتطلع إلى مشاركة المزيد عنها مع جمهوري”.