خلاف باسم مغنية و راغب علامة

أبدع في مجال التمثيل، ودخل قلوب الجمهور بأعمال متميزة، طبعت في أذهان الناس، وتركت بصمة.

لا ينكر أحد أن ​باسم مغنية​ هو من المواهب التي يتغنى بها لبنان والعالم العربي، فهو يمتلك قوة في إقناع المشاهد بأدائه التمثيلي، وقد استطاع أن يبرهن ذلك في أعماله الدرامية والسينمائية.
حجز لنفسه مكاناً مميزاً في الدراما اللبنانية والدراما المشتركة، وشارك مؤخراً في الجزء الأول من مسلسل “​للموت​” بشخصية “عمر”، ونحن بإنتظار عرض الجزء الثاني من المسلسل، بالإضافة إلى مسلسل “​هروب​” الذي شوق الجمهور لإعلان موعد عرضه.
وكان لموقع “الفن” لقاء خاص مع الممثل اللبناني باسم مغنية، قيّم من خلاله تجاربه التمثيلية السابقة، وتحدث عن مشاركته في الجزء الثاني من مسلسل “للموت”، وبمسلسل “هروب”، وكشف حقيقة الخلاف بينه وبين الفنان راغب علامة، وغيرها من الأمور.

بالنسبة لمسلسل “للموت 2″، هل ستتغير شخصية عمر؟

شخصية عمر ستكون عبارة عن تصفية حسابات بينه وبين جميع أبطال العمل، بعد أن تم كشفهم في الجزء الأول.

بعد تشويق الجمهور بشكل كبير لعرض مسلسل “هروب”، كيف يمكنك أن تصف شخصيتك فيه؟

دوري في مسلسل “هروب” لا يشبه أبداً دور عمر في “للموت”، في “هروب” جسدت دور محقق يحاول ملاحقة قضية معينة، وملاحقة بطلة العمل في جميع أحداث المسلسل، من مكان إلى آخر، للتحقيق معها، وكشف حقيقتها. جسدت سابقاً دور المحقق في مسلسل “سر”، بشخصية جاد، لكن في هذا العمل، سيكون دور المحقق مختلفاً جداً، وبظروف مختلفة وتفاصيل جديدة.

من جاد في “سر”، إلى باسل في “قارئة الفنجان”، إلى عمر في “للموت” وشخصيات أخرى جسدتها، أي دور كان الأكثر إبداعاً؟

كل الأدوار التي جسدتها بذلت قصارى جهدي للإبداع فيها، علماً أن بعض الأدوار تكون مميزة وفيها حماس أكثر، منها “رامح” في مسلسل “ثورة فلاحين”، الذي كان دوراً إستثنائياً وجميلاً جداً، ودور “جاد” في مسلسل “سر”، كان محققاً ومختلفاً عن باقي الشخصيات، ودور “عمر” في “للموت” كان مميزاً، وشخصيته مركبة وليست عادية، وكذلك دوري في “أسود”.

البعض يقول إنك أنت البطل في مسلسل “سر”، والبعض الآخر يقول إن الممثل وسام حنا هو البطل، ألا يمكن أن تكونا بطلين معاً؟

كل إنسان يؤدي دوره كما يجب، لا شك أن المحقق جاد هو حامل السر، والمسلسل يتوقف عليه، وجاد هو الذي خطف “عامر بدران” البطل الآخر بالمسلسل الأستاذ ​بسام كوسا​، فإذاً “سر” كان بين بسام كوسا والمحقق “جاد حرب”، وفي النهاية كل أدوارنا كانت أساسية.

صرح الممثل ​بيتر سمعان​ في برنامج “المواجهة” الذي يقدمه الإعلامي رودولف هلال، بأن المخرج سمير حبشي لم يعطِك حقك في مسلسل “أسود”، ما تعليقك؟

بيتر قال إن سمير حبشي لم يرغب بمشاركتي في المسلسل، لكن الحقيقة أن العمل وجد من أجلي، تم الإتفاق على مسلسل “أسود” لأنه كان يجب إنجاز عمل لباسم في الموسم الرمضاني، مع الإشارة إلى أن سمير كان وفياً في عمله معي، وكان متحمساً جداً لذلك، وأذكر أيضاً أنه أثناء التصوير، كان سمير يقول دائماً “شو هالأسود هيدا”، بالتالي أي شخص يتصرف بهذا الأسلوب، لا أتصور أنه يكون لا يحب الممثل الذي يعمل معه، وخصوصاً أن سمير هو شخص لا يجيد التمثيل على أحد، ولا يمكنه أن يكذب. كل شخص لديه حسابات مع أحد، وأنا ضد رأي بيتر سمعان، فشأن خاص به إن كان يوجد لديه بعض المشاكل الشخصية.

صحيح أنك صرت “الطفل المدلل” لشركة “​إيغل فيلمز​”؟

أنا من الشباب الذين حفروا في عملهم، ولدي مسيرة مهمة جداً مع “إيغل فيلمز” طوال 10 سنوات من العمل معهم، وأعتقد أنه من المهم بعد كل هذه الأعمال، أن يكون هناك استمرارية، وهذا رأي الأستاذ ​جمال سنان​ أيضاً، بغض النظر عن المعزّة الموجودة بيننا، والتي تخلق من خلال العمل، وطبعاً إيمان “إيغل فيلمز” بموهبتي وعملي، بالإضافة إلى جهدي، وإصراري على أن أتطور، وتنوع أدواري. وكما نلاحظ، الذين نوعوا في أدوارهم على صعيد لبنان والعالم العربي هم أقلية، وهذا التنوع يساعد.

ما سبب الخلاف بين وبينك الفنان راغب علامة؟

لا يوجد خلاف بيني وبين راغب علامة، أنا وراغب أعز الأصدقاء، يحصل أحياناً بعض المواقف والمشاكل مع الإنسان، لكن هذه المواقف لا تكون مفصلية في علاقتنا، أنا وراغب شقيقان، وهو رفيق العمر، دائماً ما نطمئن على بعضنا البعض، ونبارك لبعضنا البعض بكل شيء.

​​​

عن admin

شاهد أيضاً

غادة عبد الرازق المصرية الوحيدة في جوائز “الموريكس دور”

حصلت الفنانة غادة عبد الرازق على جائزة “الموريكس دور”، في الحفل الذي أُقيم في دبي، …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.